الرئيسية / فنية / بطل مسلسل السلطان عبد الحميد يلتقى محبيه بالدوحة

بطل مسلسل السلطان عبد الحميد يلتقى محبيه بالدوحة

بطل مسلسل السلطان عبد الحميد يلتقى محبيه بالدوحة

بطل مسلسل السلطان عبد الحميد يلتقى محبيه بالدوحة

إلتقى الفنان التركي المعروف عربيا “بلونت أونال”، بطل مسلسل “السلطان عبد الحميد الثاني”، مع محبيه بالعاصمة القطرية الدوحة.

وتسابق عشرات الأطفال والشباب والعائلات لالتقاط الصور التذكارية مع الفنان التركي وقت تواجده في أحد المطاعم التركية الشهير بالدوحة.

كما قام العديد بدعوة أصدقائهم للحديث مع “أونال”، ومشاركة تلك الصور عبر وسائل التواصل الإعلامي المختلفة.

وبحسب مراسل الأناضول، قالت افنان أحمد، التي التقت الفنان التركي “نحن نتابع عائليا مسلسل السلطان عبد الحميد؛ وهو بالنسبة لنا نشاط أسبوعي نجتمع حوله”.

وأضافت أن المسلسل يعكس ما يعيشه العالم الإسلامي اليوم.

من جانبه، قال علي ثابت، “أنا معجب بالفنان التركي في تجسيده للسلطان عبد الحميد؛ والمسلسل مليء بالأحداث والدراما الشيقة”.

وأشار إلى “تأثير الدراما التركية الهادفة في الفترة الأخيرة داخل العالم العربي والإسلامي”.

ويشارك الممثل التركي “أونال”، بطل مسلسل “السلطان عبد الحميد الثاني”، في النسخة السادسة من “مهرجان أجيال السينمائي”، الذي تقيمه مؤسسة الدوحة للأفلام بقطر حاليا.

وبولنت أونال، المشهور عربيًا باسم “يحيى”، اشتهر بهذا الاسم في المسلسل المدبلج “سنوات الضياع”، الذي يعتبر من أوائل المسلسلات المدبلجة، حيث درس المسرح، وبرع فيه، وتخرج منه متفوقًا، ليكتسب خلال فترة قصيرة، خبرات مكنته من اقتحام عالم الفن من أوسع أبوابه.

ويوثق مسلسل “السلطان عبد الحميد”، أبرز الأحداث في الأعوام الـ 13 الأخيرة (1896-1909) من حياة السلطان عبد الحميد الثاني، فضلًا عن الأحداث التي عاشتها الدولة العثمانية إبان حكمه آنذاك.

والسلطان عبد الحميد الثاني (ولد في 1842 بإسطنبول)، هو الرابع والثلاثين من سلاطين الدولة العثمانية، والسادس والعشرين من سلاطين آل عثمان، الذين جمعوا بين الخلافة والسلطنة.

وتولى الحكم في 1876، وانتهت فترة حكمه عام 1909، ووضع رهن الإقامة الجبريَّة حتّى وفاته في 10 فبراير/ شباط 1918.

شاهد أيضاً

هل ستتزوج توبا بويوكستون قريباً؟

هل ستتزوج توبا بويوكستون قريباً؟

هل ستتزوج توبا بويوكستون قريباً؟ انتشرت مجدداً شائعة ثانية عن تخطيط الثنائي الرومانسي الممثلة التركية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Close