الرئيسية / صحية / جلسة تدليك أسبوعية.. بديل فعال لتخفيف آلام التهاب المفاصل

جلسة تدليك أسبوعية.. بديل فعال لتخفيف آلام التهاب المفاصل

جلسة تدليك أسبوعية.. بديل فعال لتخفيف آلام التهاب المفاصل

جلسة تدليك أسبوعية.. بديل فعال لتخفيف آلام التهاب المفاصل

أفادت دراسة أمريكية حديثة، بأن خضوع المرضى الذين يعانون من التهاب المفاصل في الركبتين لجلسة تدليك أسبوعية لكامل الجسم، يؤدي إلى تخفيف آلام المفاصل ويحسن الحركة، خاصة لمن يعانون من هشاشة العظام.

الدراسة أجراها باحثون في كلية الطب بجامعة ديوك الأمريكية، ونشروا نتائجها، في العدد الأخير من دورية (Journal of General Internal Medicine) العلمية.

ولرصد تأثير جلسات التدليك على الحد من آلام المفاصل، راقب الفريق نحو 200 مريض يعانون من التهاب المفاصل في ركبهم.

وتم تقسيم المرضى إلى مجموعتين، تلقت الأولى جلسة تدليك سويدي لمدة ساعة أسيوعيًا، لمدة ثمانية أسابيع، فيما لم تتلق المجموعة الثانية رعاية إضافية أو جلسات تدليك بخلاف نظامهم المعتاد.

ويعتمد التدليك السويدي على مبدأ علم التشريح وعلم وظائف الأعضاء، ويشتمل على حركات بطيئة وناعمة أو حركات قوية، على العكس من أنواع التدليك الآسيوية التي تعتمد أساسًا على مبدأ الطاقة الموجودة في الجسم.

وبعد ثمانية أسابيع، استمرت المجموعة الأولى في الحصول على جلستين تدليك سويدي شهريًا، فيما لم تتلق المجموعة الثانية أي رعاية إضافية، إلى نهاية الدراسة التي امتدت 52 أسبوعًا.

ووجد الباحثون أن المجموعة الأولى شهدت تحسنًا كبيرًا في تحفيف الألم والحركة، نتيجة جلسات التدليك، مقارنة بالمجموعة الثانية.

وقال قائد فريق البحث الدكتور آدم بيرلمان إن “الدراسة أظهرت أن التدليك يمكن أن يتحول لأداة آمنة وفعالة للحد من آثار هشاشة العظام على الركبة، على الأقل في المدى القصير”.

وأضاف أن “هشاشة العظام هي السبب الرئيسي للإعاقة وتؤثر على أكثر من 30 مليون شخص في أمريكا، ورغم أن الأدوية متوفرة، لكن العديد من المرضى يعانون من آثار جانبية ضارة لأدوية الهشاشة، ما يزيد من الحاجة للبدائل الآمنة، والتدليك لديه القدرة على أن يكون أحد هذه الخيارات”.

وأشار بيرلمان إلى أن “العلاج بالتدليك هو واحد من أكثر تدخلات الطب التكميلي شعبية، وتقدم الدراسة المزيد من الأدلة على أن التدليك له دور محتمل، على الأقل بالنسبة لأولئك الذين يعانون من هشاشة العظام”.

وعادة يرتبط التهاب المفاصل بآلام المفاصل، وانتفاخ يعيق حركة الأيدي والأرجل؛ الأمر الذي يؤثر بشكل كبير على قدرات التنقل والحركة.

ويصيب التهاب المفاصل الأشخاص من جميع الفئات العمرية، لكن كبار السن هم الأكثر تأثرا بهذا المرض الذي يظهر بألم وتورم وصلابة في المفاصل، ويتطور لهشاشة العظام إلى أن يصل لالتهاب المفاصل الروماتويدي.

وهشاشة العظام هي الشكل الأكثر شيوعا لالتهاب المفاصل، وتسبب آلاما قاسية وتورمًا في المفاصل والغضاريف، ويظهر تأثيرها على وجه الخصوص في الركبتين والوركين واليدين والعمود الفقري.

وكالة الأناضول

شاهد أيضاً

تناول بيضة يوميا لتحمي قلبك

تناول بيضة يوميا لتحمي قلبك

تناول بيضة يوميا لتحمي قلبك يعد البيض من بين الأطعمة التي يجب تصنيفها ضمن الأغذية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Close