الرئيسية / ثقافة / خطبة الجمعة بالسيف .. تقليد عثمانيّ لم يعف عليه الزمن طيلة 6 قرون!

خطبة الجمعة بالسيف .. تقليد عثمانيّ لم يعف عليه الزمن طيلة 6 قرون!

خطبة الجمعة بالسيف .. تقليد عثمانيّ لم يعف عليه الزمن طيلة 6 قرون!

خطبة الجمعة بالسيف .. تقليد عثمانيّ لم يعف عليه الزمن طيلة 6 قرون!

كان السلطان العثماني محمد الفاتح أول من أطلق تقليد إلقاء خطبة الجمعة حاملا السيف في الجامع الكبير بمدينة أدرنة قبل فتح إسطنبول، وهو التقليد الذي لا يزال متبعا في المدينة القديمة بأدرنة منذ ستة قرون.

ويشهد الجامع الكبير القديم في أدرنة، أقدم جامع بالمدينة والواقع في مقابل جامع السليمية الذي يعتبر أبرز الآثار العثمانية في أدرنة، إلقاء خطبة الجمعة بالسيف منذ ستة قرون دون انقطاع، وذلك بعدما أطلق السلطان الفاتح هذا التقليد قبل فتح القسطنطينية.

وقد أوضح الإمام والخطيب الأكبر للجامع الكبير في أدرنة متين أولو أوجاك أنهم يحافظون على تقليد الأجداد منذ نحو 600 عام، مشيرا إلى الجامع يستقبل المصلين القادمين من مختلف المدن التركية لمشاهدة تقليد إلقاء الخطبة بالسيف الذي يتبع في خطب الجمعة والأعياد.

“كان الأمراء يتقلدون سيوفهم في الجامع الكبير”

ولفت أولو أوجاك إلى أن الجامع الكبير كان يشهد مراسم تولي الأمراء العثمايين العرش وتقلدهم السيوف في الفترة التي كانت فيها أدرنة عاصمة للدولة العثمانية لـ92 عاما، وأضاف “بني الجامع الكبير فيما بين عامي 1403 – 1414 ليكون أول جامع كبير في أدرنة. وكان السلاطين الذين باشروا بناء الجامع هم سليمان جلبي وموسى جلبي ومحمد جلبي”.

شاهد أيضاً

الغارديان البريطانيّة ترشح أفضل 3 روايات لتتعرّف بها على سوريا

الغارديان البريطانيّة ترشح أفضل 3 روايات لتتعرّف بها على سوريا

الغارديان البريطانيّة ترشح أفضل 3 روايات لتتعرّف بها على سوريا نشرت صحيفة The Guardian البريطانية، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *